2018.09.20

من آداب المنبر الحسيني / الشيخ محمد كاظم الجشي

- Sayyed-alakwan | 2014.11.01

al-jeshi

الأول- تقبيل المنبر :ينبئ هذا الفعل عن تقديس و تبجيل المنبر و حب المنبر .

الثاني- الإخلاص : يجب على الخطيب الحسيني الخادم لهذا المنبر الشريف أن يكون في غاية الإخلاص لأن الإخلاص يمثل حفظ للكلمات وايضا العبارات التي حصل عليها من بطون الكتب و أفواه العظماء .

الثالث-:لا يقتصر في التعاطي مع الخطيب الحسيني على الاهتمام بالبلغة بل ينبغي إكرامه وبدلا من أن يكرر القراءة والمجالس فعليه أن يختصر فيها و أن يكون العطاء مصحوبا بالفكر الذي من موجباته إكرام هذا الشخص حيث أنه وبعض المؤمنين اجتمعوا لعطاء و ابراز هذه الشعيرة الطيبة التي لا تخلوا من مواعظ و إرشادات و توجيهات يحتاجها المؤمنون أبرزها ما ورد عنهم عليهم السلام من بكى أو تباكى وجبت له الجنة .

كما أنه على الخطيب أن يلتزم بالقناعة و عليه أن ينظر إلى أنه أوقف حياته لشيء عظيم و هو توجيه المؤمنين و كشف بعض الأمور الغامضة عليهم فالذي يجب عليه أن يسجد لله شكرا على ما أنعم الله عليه حيث وفق لهداية بعض المؤمنين و قد ورد عنه صلى الله عليه و آله- يا علي لأن يهدي الله على يدك رجلا واحدا خير لك مما طلعت عليه الشمس و في قول أخر خيرا لك من حمر النعم .

تعليق