2018.06.19

رسالة صامتة / السيد محمد رضا السلمان

- Sayyed-alakwan | 2014.07.27

c1a1jooz

كن هنا حيث تلاقت نظرة                         وامسح العار وخط الانتصار
إنما النصر إذا هبت له                         أمة عز لها ثبات واقتدار
من يعيش الفخر يبني صرحه                         في زمان القتل يلغى الاعتذار
ها هنا الأمة ضاعت وارتمت                         في حضون اليأس ليلا ونهار
لاترى غير زعيم قاتل                         يقرأ الأحداث من خلف الستار
وزعيم هزه ما عاشه                         من فنون الرقص في ظل الحصار
وزعيم رام وصلاً عاقه                         موكب الأحرار فاختار الحوار
وجموع جمعت دون الذي                         يرتنيه الناس عذراً وافتخار
أتراها عرقبت قبل الذي                         أرعب الأطفال واستام الديار
عرب نحن فهل طابت لنا                         لغة العرب وضيعنا الشعار
أم هي اللات يلغي حدها                         حاكم يلهو بأمجاد القمار
كم لنا في القدس من حادثة                         بينما نحن نعيش الانتظار
هكذا ضاعت وضاعت بعدها                         دولة كانت فتم الانتحار
يا رؤى عمري ويا حرف النداء                         يا فعول الوزن يا كل النظار
أترانا نرعوي بعد الذي                         أربك الأوراق واختار الدمار
سيدي دعني وشفر لغتي                         ربما جاءت وفي الوجدان نار
غير أني ذلك الشخص الذي                         لم ير إلا بريق الانتصـار

تعليق